منتدي طلاب جامعة المنوفية
عزيزى الزائر :هذة رسالة إدارية تفيد بانك غير مسجل فى منتدى طلاب جامعة المنوفية فاهلا بك زائرنا الكريم مع تحيات إدارة المنتدى
طلاب جامعة المنوفية

منتدي طلاب جامعة المنوفية


 
الرئيسيةالبوابة*بحـثالتسجيلدخول
" كلمتان خفيفتان على اللسان ، ثقيلتان في الميزان ، حبيبتان إلى الرحمن : سبحان الله وبحمده ، سبحان الله العظيم "....: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم :" من استغفر للمؤمنين والمؤمنات ، كتب الله له بكل مؤمن ومؤمنة حسنة "...." قل لا حول ولا قوة إلا بالله ، فإنها كنز من كنوز الجنة "....من قال حين يأوي إلى فراشه: أستغفر الله الذي لا إله إلا هو الحي القيوم وأتوب إليه. كفَّر الله ذنوبه وإن كانت مثل زبد البحر. " كان الرسول الكريم  إذا  أصبح قال اللهم إني أسألك علما نافعا ، ورزقا طيبا ، وعملا متقبلا"...." من قرأ قل هو الله أحد عشر مرات بنى الله له بيتا في الجنه " "  من قال في كل يوم حين يصبح وحين يمسي : حسبي الله لا إله إلا هو عليه توكلت وهو رب العرش العظيم سبع مرات كفاه الله ما أهمه من أمر الدنيا والآخرة ".... " اللهم إني أسألك العافية في الدنيا والآخرة اللهم إني أسألك العفو والعافية في ديني ودنياي وأهلي ومالي ، اللهم استر عوراتي ، وآمن روعاتي ، اللهم احفظني من بين يدي ومن خلفي ، وعن يميني وعن شمالي ، ومن فوقي ، وأعوذ بعظمتك أن أغتال من تحتي".... قل معى " يارب لك الحمد كما ينبغى لجلال وجهك و عظيم سلطانك " ....................." سيد الاستغفار أن يقول العبد : اللهم أنت ربي ، لا إله إلا أنت خلقتني وأنا عبدك وأنا على عهدك ووعدك ما استطعت أعوذ بك من شر ما صنعت أبوء لك بنعمتك علي وأبوء بذنبي ، فاغفر لي إنه لا يغفر الذنوب إلا أنت من قالها حين يصبح موقنا بها فمات من يومه دخل الجنة ومن قالها حين يمسي موقنا بها ، فمات من ليلته دخل الجنة "

شاطر | 
 

 أعظم انسان (3)

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
حازم النشار
عضو جديد
عضو جديد
avatar

عدد الرسائل : 22
السٌّمعَة : 0
نقاط : 3358
تاريخ التسجيل : 21/07/2008

مُساهمةموضوع: أعظم انسان (3)   الجمعة أغسطس 29, 2008 8:42 am

التواضع
والبَسَاطَة في حياة سيّد السّادة


لقد تواضع
رسول الله صلى الله عليه وسلم حتى لم يدَع لمتواضِع قولاً ، ولم يترك لِمُتَكَبِّر
حجة .


فهو عليه
الصلاة والسلام المؤيّد بالوحي ، وهو خليل الرحمن ، وهو من أُسري به من المسجد
الحرام إلى المسجد الأقصى ، ثم عُرِج به إلى السماوات العُلى ، وهو عليه الصلاة
والسلام سيد ولد آدم ، بل هو أفضل الخلق عليه الصلاة والسلام ، ومع ذلك كان يتواضع
لله فَرَفَعه الله عز وجل .

كان يأكل
الطعام ويمشي في الأسواق


فقد كان
النبي صلى الله عليه
وسلم يأتي السوق ، ويُمازحُ أصحابه ، وكان رجل من أهل البادية اسمه زاهر ، كان يهدي
للنبي صلى الله عليه وسلم الهدية من البادية ، فيجهزَه رسولُ الله صلى الله عليه
وسلم إذا أراد أن يخرج ، فقال النبي صلى الله عليه وسلم : إن زاهراً باديتنا ونحن
حاضرته ، وكان النبي صلى الله عليه وسلم يحبه ، وكان رجلا دميما ، فأتاه النبي صلى
الله عليه وسلم وهو يبيع متاعه فاحتضنه من خلفـه ، فقال لـه : من هذا ؟ أرسلني ،
والتفت ، فعرف النبيَّ صلى الله عليه وسلم فجعل النبيُّ صلى الله عليه وسلم يقول :
من يشتري مني هذا العبد ؟ وجعل هو يلصق ظهره بصدر النبي صلى الله عليه وسلم ويقول :
إذا تجدني كاسداً ، فقال لـه النبي صلى الله عليه وسلم : لكنك عند الله لست بكاسد .
رواه الإمام أحمد وغيره وهو حديث صحيح .


ويُمازِح
أصحابه ، وينام معهم


روى
الإمام مسلم عن المقداد رضي الله عنه قال : أقبلت أنا وصاحبان لي ، وقد ذهبت
أسماعنا وأبصارنا من الْجَهْد ، فجعلنا نعرض أنفسنا على أصحاب رسول الله
صلى الله عليه وسلم
فليس
أحد منهم يقبلنا ، فأتينا النبي
صلى الله عليه وسلم فانطلق
بنا إلى أهله فإذا ثلاثة أعنـز ، فقال النبي
صلى الله عليه وسلم :
احتلبوا
هذا اللبن بيننا .


قال :
فكنا نحتلب فيشرب كل إنسان منا نصيبه ، ونرفع للنبي
صلى الله
عليه وسلم نصيبه


قال :
فيجيء من الليل فيسلم تسليما لا يُوقظ نائما ويُسمع اليقظان
.


قال :
ثم يأتي المسجد فيُصلي ، ثم يأتي شرابه فيشرب ، فأتاني الشيطان ذات ليلة وقد شربت
نصيبي ، فقال : محمد يأتي الأنصار فيتحفونه ، ويصيب عندهم ما به حاجة إلى
هذه
الجرعة !
فأتيتها
فشربتها فلما أن وَغلت في بطني وعلمت
أنه ليس إليها سبيل ، ندمني الشيطان ! فقال : ويحك ما صنعت ؟ أشربت شراب محمد ؟
فيجيء فلا يجده فيدعو عليك فتهلك ، فتذهب دنياك وأخرتك ، وعَلَيّ شملة إذا وضعتها
على قدمي خرج رأسي ، وإذا وضعتها على رأسي خرج قدماي ، وجعل لا يجيئني النوم ، وأما
صاحباي فناما ولم يصنعا ما صنعت .


قال :
فجاء النبي
صلى الله عليه وسلم
فسلّم
كما كان يسلم ، ثم أتى المسجد فصلى ، ثم أتى شرابه فكشف عنه فلم يجد فيه شيئا ،
فرفع رأسه إلى السماء ، فقلت : الآن يدعو عَلَيّ فأهلك ، فقال : اللهم أطعم من
أطعمني وأسق من أسقاني .


قال :
فعمدت إلى
الشملة فشددتها عليّ ، وأخذت الشفرة فانطلقت
إلى الأعنـز أيها أسمن فأذبحها لرسول الله
صلى الله عليه وسلم ،
فإذا
هي حافلة وإذا هن حُفل كلهن ، فعمدت إلى إناء لآل محمد
صلى الله عليه
وسلم ما
كانوا يطمعون أن يحتلبوا فيه ، قال : فحلبت فيه حتى عَلَته رغوة ، فجئت إلى رسول
الله
صلى الله عليه وسلم فقال
: أشربتم شرابكم الليلة ؟


قال :
قلت : يا رسول الله اشرب ، فشرِب ، ثم ناولني فقلت: يا رسول الله اشرب ، فشرِب ، ثم ناولني فلما
عرفت أن النبي
صلى الله عليه وسلم
قد
روى وأصبت دعوته ضَحِكْتُ حتى ألقيت إلى الأرض .


قال :
فقال النبي
صلى الله عليه وسلم :
إحدى
سوآتك يا مقداد !


فقلت :
يا رسول الله كان من أمري كذا وكذا ، وفعلت كذا ، فقال النبي
صلى الله عليه وسلم
:
ما هذه إلا رحمة من الله ، أفلا كنت
آذنتني فنوقظ صاحبينا فيصيبان منها ؟


قال :
فقلت : والذي بعثك بالحق ما أبالي إذا أصبتها وأصبتها معك من أصابها من
الناس

.




فأي تواضع
تكتنفه عَظَمة هذا النبي الأمين صلى الله عليه وسلم ؟




يُغضي
حياءً ويُغضى من مَهَابتِه *** فلا يُكلّم إلا حين
يبتسمُ


النبي صلى
الله عليه وسلم يبيت مع أصحابه وهو قائد الأمـة ، بل ويقتسمون اللبن بينهم بالسّوية
!


واليوم نرى
من ينتسب إلى العلم أو إلى المناصب الدنيوية لا يُكلِّمون الناس إلا من أطراف
أنوفهم!


وربما لا
يردّون السلام خشية أن تذهب الهيبة !


نبي الله
يُسابِق أصحابه
رضي الله
عنهم



روى
البخاري ومسلم عن
عبد الله بن عمر أن رسول الله
صلى الله عليه وسلم سابَقَ
بين الخيل التي أُضمرت من الحفياء ، وأمدها ثنية الوداع ، وسابَقَ بين الخيل التي
لم
تُضمر
من
الثنية إلى مسجد بني زريق
.


وروى
البخاري عن أنس قال : كانت ناقة لرسول الله
صلى الله عليه وسلم
تُسمى
العضباء وكانت لا تسبق ، فجاء أعرابي على قعود له فسبقها ، فاشتدّ ذلك على المسلمين
، وقالوا :
سُبِقَت
العضباء
،
فقال رسول الله
صلى الله
عليه وسلم :
إن حقا على الله أن لا يرفع شيئا من الدنيا إلا وضعه

.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
منى
عضو فعال
عضو فعال
avatar

انثى
عدد الرسائل : 473
هل تحب منتدانا : نعم
السٌّمعَة : 0
نقاط : 4920
تاريخ التسجيل : 25/07/2008

مُساهمةموضوع: رد: أعظم انسان (3)   الجمعة أغسطس 29, 2008 11:00 am

فعلا اعظم انسان عليه الصلاه والسلام
شكرا على مجهودك يا حازم جعله الله في ميزان حسناتك
وجزاك الله خير
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
ahmed
عضو مشارك
عضو مشارك
avatar

عدد الرسائل : 35
السٌّمعَة : 0
نقاط : 3332
تاريخ التسجيل : 08/08/2008

مُساهمةموضوع: رد: أعظم انسان (3)   الإثنين سبتمبر 22, 2008 1:19 pm

تسلم يا حازم على الانشاد الرائع دة
بجد ربنا يكرمك
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
أمــ الأحزان ــير
المراقب العام
avatar

ذكر
عدد الرسائل : 1119
العمر : 29
كيف تعرفت على منتدانا : احلى دليل
السٌّمعَة : 0
نقاط : 116311
تاريخ التسجيل : 23/07/2008

مُساهمةموضوع: رد: أعظم انسان (3)   الثلاثاء أكتوبر 21, 2008 4:09 pm


تسلم يا باشا

وجزاك الله خيرا

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
أعظم انسان (3)
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدي طلاب جامعة المنوفية :: المنتدى الاسلامى :: السيرة النبوية-
انتقل الى: